للتواصل معنا
01018460099 114

 

"قومى المرأة" ببنى سويف يعقد حوار مجتمعى عن ظاهرة زواج القاصرات
 محمد عبد الحفيظ

أقام المجلس القومى للمرأة ببنى سويف، اليوم الثلاثاء، الحوار المجتمعي لرجال الدين والرائدات الريفيات عن ظاهره زواج القاصرات بين الواقع والمامول كأحد أشكال العنف ضد المرأة بقاعه مجلس المدينة بمركز سمسطا، في إطار اهتمام المجلس القومي للمرأة ببني سويف بمناهضه العنف ضد المرأة وبالتنسيق مع مديرية أوقاف بني سويف وبرعاية وزير الأوقاف ومحافظ بنى سويف.
جاء ذلك بحضور الدكتور محمد أبو حطب وكيل وزارة الأوقاف ببني سويف، أيمن عبيد نائب رئيس مجلس ومدينة سمسطا نرمين محمود مقررة فرع المجلس القومي للمرأة ببني سويف ليلى أبو عقل مقرر مناوب المجلس والمحاميه بالنقض وعدد من ائمه المساجد والرائدات الريفيات والقيادات الطبيعيه بالمدينة.
وتناول اللقاء مناقشة ظاهرة زواج القاصرات وأسبابها والإطار التشريعي والقانوني لمناهضة زواج القاصرات وجهود المجلس القومي للمرأة ببني سويف في نشر الوعي بمخاطر زواج القاصرات الصحيه والاجتماعيه والنفسية.
وطالب وكيل وزارة الأوقاف أئمة المساجد بعدم الموافقه على عقد قران في المساجد لفتاة قاصر ومطالبة المأذون بإظهار الرقم القومي وكارنية عضوية نقابة المأذون للتغلب على التحايل الذي يتم من الأشخاص المنتحلين لصفه المأذونيين.
وتم التوصية على عقد لقاءات مجتمعية مع القيادات الطبيعية بالمراكز ورجال الدين والعمد والرائدات الريفيات لنشر الوعي بين الأهالى في القرى بمخاطر زواج الفتاه قبل بلوغ السن القانوني ١٨ سنة وضرورة الإبلاغ عن الحالات التي تتم بدون تحرير عقد زواج موثق نظرا للمخاطر التي تتعرض لها الزوجة بعد ذلك في حاله عدم وجود عقد زواج موثق.

مصدر الخبر: الدستور
تاريخ الخبر: 2019-08-07